بوابة سلسلة دار البيان


    أيوجد عندكم رجال ؟؟

    شاطر
    avatar
    رفيق القران
    عضو جديد

    عضو جديد

    الجنس : ذكر
    عدد المساهمات : 124
    نقاط : 2899
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    جديد أيوجد عندكم رجال ؟؟

    مُساهمة من طرف رفيق القران في الأربعاء سبتمبر 08, 2010 7:25 pm

    في كل أسبوعٍ
    كعادتها الجميلةِ منذ أعوامٍ ،
    تراسلني " دلالْ ".
    وتقول لي .. بعض التفاصيل التي
    عبرَ الأثير وفي الصحافة لا تُقالْ .
    وأنا أحبُّ سماعَ أخبارِ الذين أحبُّهم
    وألحُّ دوماً في السؤالْ ..
    عن حالهم ،
    وأقول سبحان الإلهِ ،
    مُغيِّر الأحوال من حالٍ لحالْ .
    وصلت رسالتُها الأخيرةُ منذ أيامٍ ،
    وفيها ما يلي :
    عمِّي " جمالْ " : ـ
    إن كنتَ يوماً في الجنوب وفجأةً
    اشتدَّ شوقُك للأحبة في الشَّمالْ .
    وأتاك من طرف الحبيب الأمرُ أنْ :
    هيَّا تعالَ ، بسرعةٍ ، هيَّا تعالْ .
    وتحركت فيك المشاعر والحنين لما مضى
    والدمع من عينيك سالْ .
    وعبرتَ شط الذكرياتِ بحلوها
    وبمرِّها ،
    وسبحتَ في بحر الخيالْ .
    وحزمتَ أمرك أنْ ستُقفِل راجعاً
    مهما يكنْ ،
    وتشد للأهل الرحالْ .
    ثم اكتشفتَ بأنَّ ما قد خِلتُهُ
    سهلاً ،
    غدا متعذراً ، صعب المنالْ .
    وبأن رؤية من تحب كأنها
    حلم من الأحلام أو شيء محالْ .
    ثم انفعلت بشدةٍ ، وبدت على
    قسماتِك السمراءِ ، شدةُ الانفعالْ .
    وصرختَ : هل نحيا بعصر سابقٍ ؟
    حيث الدوابُ غدت
    وسيلةَ الانتقالْ . ؟
    وهناك آلاف الحواجز لم تزل
    وهناك حظرٌ للتجول لا يزالْ . ؟
    وهناك شيءٌ لا شبيهَ له ولا
    في هذه الدنيا له أبداً مثالْ .
    يُدعى احتلالاً ـ يا لَخيبةِ عالَمٍ
    مازال معترفاً
    بدولة الاحتلالْ . ؟! ـ
    ورفعتَ كلتا قبضتيك وقلت : " لا
    باقون نحن ..
    والاحتلال إلى زوالْ ".
    ثم اندفعتَ وفي عيونك نظرةٌ
    وكأنها جمرٌ ،
    على وشك اشتعالْ .
    فإذا المدارس غُلِّقت أبوابُها
    إلا " الشهادةُ "
    بابُها يَسَعُ الجِمالْ .!
    وإذا الشوارع شبه خاليةٍ وما
    من " حَطَّةٍ " ،
    فوق الرؤوس ولا " عِقالْ " .
    أين الرجالُ ؟ سألتَ ،
    قيل : استشهدوا
    وغدوا مناراتٍ على درب النضالْ .
    وهناك مفقودونَ .. أو جرحى ومن
    في السجن ، والباقون فروا للجبالْ .
    ***
    ـ هذا غدا .. يا عمُّ حال رجالنا
    قلْ لي ..
    أيوجد عندكم أنتم رجالْ ؟!



      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أكتوبر 20, 2017 8:41 pm